التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز المشرفة المميزه
باقة سوا بوست
بقلم : ورد الجوري
قريبا قريبا


العودة   منتديات مسك الورد > ––––•(-• المنتـــديات الإسلامية •-)•–––– > ~// .. » القسم آلإســلآمي ..~

الإهداءات

إضافة رد
انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-19-2017, 07:41 AM   #1



alkap ~
 
الصورة الرمزية صمت نولا

العضوٌﯦﮬﮧ » 626
 التسِجيلٌ » May 2017
مشَارَڪاتْي » 92
الًجنِس »
دولتي » دولتي Saudi Arabia
مزاجي » مزاجي
 نُقآطِيْ » صمت نولا is on a distinguished road
¬» مشروبك   pepsi
¬» قناتك mbc4
¬» اشجع hilal
мч ѕмѕ ~
تعرف مين أنا.. أنا الحبـيب اللّي حبيـبه تناسـاه صابر على الأحزان مثل الأصايل أنا حكايـه طولهـا ألـف مأساه تسخر من الأحزان رغم الهوايل
мч ммѕ ~
My Mms ~
Lightbulb لِمَ جعل الله معراجاً لرسول الله صلى الله عليه وسلم يصل به إلى هذه العوالم


المعراج رحلة ملكوتية معنوية، أى أن الأسباب معطلة في عالم الملكوت، فلِمَ جعل الله معراجاً لرسول الله صلى الله عليه وسلم يصل به إلى هذه العوالم؟



كلمة الأسباب معطلة في عالم الملكوت غير صحيحة، ومن قالها عليه تصويب كلامه، لأن الله جعل الكون كله عاليه ودانيه قائماً على الأسباب.


فلعالم الملك أسبابٌ من الملك، ولعالم الملكوت أسبابٌ ملكوتية، نحن لا نراها لكن عالم الملكوت يراها، فجعل الله له سبباً ملكوتياً وهو المعراج، كما كان راكباً البراق في عالم الملك، لأنه مثل ركائب عالم المُلك: {وَالْخَيْلَ وَالْبِغَالَ وَالْحَمِيرَ لِتَرْكَبُوهَا وَزِينَةً} النحل8

والبراق مثل البغل، والبغل أصله حصان وأمه حمارة، وهو أهدأ قليلاً في السير عن الحصان، وأحسن من الحمار.


وفي الملكوت كان المعراج:

وهو عبارة عن شيء نوراني ملكوتي حمله الله عليه ليعبر به هذه العوالم العلوية، فما شكله؟ لا نعرف لأنه شيء خارج إطارنا وخارج نطاقنا، فلم نره ولم يره أحدٌ، وكل ما وصل إليه العلماء أن كلمة المعراج تعني السُلم، فكيف يكون سُلماً ليصعد من هنا إلى السماء السابعة؟ ولو كان هؤلاء العلماء في عصرنا لقالوا: "أسانسير" فهم أخذوا بالمسمَّى اللغوى، لكن المعراج شيٌ ملكوتي، والملكوت كله نور، وهو من عالم النور، جعله الله سبباً لحضرته، لأن الله أقام الكون كله على الأسباب.


ولما تجاوز النبي صلى الله عليه وسلم سدرة المنتهى كان هناك سبب آخر يليق بهذه العوالم اسمه الرفرف الأخضر، فما كان شكله؟ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " ثمّ دلّى لي رفرف أخضر يغلب ضوءه ضوء الشمس فألتمع بصري ووضعت على ذلك الرفرف ثمّ إحتملني"{1}

ما شكله؟ لا نعرف، هل يشبه سفينة الفضاء؟ الله أعلم، لأن هذه أمورٌ غيبية لا يعلمها إلا من أشرقت عيون قلبه بالأنوار الربانية، وأطلعه الله على قبسٍ من هذه الخصوصية الإلهية، لكنه يمشى مع هذه الأسباب.


{1} من حديث الإسراء فيما ورى الزهري عن ابن سلمة بن عبد الرحمن عن جابر بن عبد اللـه، ورواه السدي عن محمّد بن السائب عن باذان عن ابن عبّاس.

صمت نولا غير متواجد حالياً  
التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

العاب
الانتقال السريع


الساعة الآن 06:57 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
Protected by Mt.AtSh